السبت، 1 يونيو 2013

بالصورة السلطان سليمان و فريحة يتحديان السلطة التركية في اشتباكات تقسيم 2013

 
شارك العديد من الممثلين الأتراك على رأسهم هاليت أرجنتش المعروف بالوطن العربي بالسلطان سليمان في الاحتجاجات التي اندلعت أمس الجمعة في مدينة أسطنبول التركية بالقرب من ميدان تقسيم.

وحضر أرجنتش بمصاحبة زوجته بيرجوزار الاحتجاجات التي اندلعت اعتراضا على مشروع تجارى تنوى الحكومة التركية إقامته بأحد المنتزهات بالقرب من ميدان تقسيم باسطنبول.

كما حرصت الممثلة التركية هزال كايا الشهيرة بـ "فريحة" في المشاركة بالتظاهرات وكتبت لافتة قول بها: "است وحدك يا أسطنبول".

وكان من المفترض أن تمر المظاهرة بشكل سلمي والتي تم اختيار يوم الجمعة لها ليكون اليوم الأكثر حشدا، وحرص العديد من المشاهير على حضورها، إلا أن الأمور اتخذت منحنى أكثر عنفا واندلعت اشتباكات عنيفة بين الشرطة التركية والمتظاهرين.
  
فريحة تعلق لافتة: لست وحدك يا أسطنبول
واستخدمت الشرطة في الاشتباكات التي اندلعت في شارع الاستقلال القنابل المسيلة للدموع والمياه، لتفرقة المتظاهرين.

وأعرب العديد من المشاهير الأتراك عن رفضهم لاستخدام العنف ضد المتظاهرين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، من بينهم كيفانش تاتيلونج الشهير في الوطن العربي بمهند والذي كتب عبر حسابه بموقع داعيا متابعيه بعدم الصمت على ما حدث خاصة بعد استخدام الشرطة للعنف المفرط ضد المحتجين.

بينما كتبت سونجول أودان الشهيرة في الوطن العربي باسم نور: "ما حدث بتقسيم عار، لا يزال الغاز المسيل للدموع في حلقي".




وتابعت في تغريدة أخرى واضعة اللوم على الحكومة في التسبب بالمزيد من المصابين والقتلى بين المحتجين، بينما طالبها متابعيها بتوخي الحذر.

 

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...