الجمعة، 31 مايو، 2013

تجريد ملكة جمال كندا من لقبها بعد 24 ساعة نتيجة خطأ مطبعي 2013

 
 اعترف منظمو مسابقة «ملكة جمال كندا» خجلاً بوجود خطأ مطبعي أدى إلى فوز الشابة «دينيس جاريدو»، 26 عاما، باللقب عن طريق الخطأ، حسبما ذكرت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية.
وقالت «جاريدو» إنها جردت من تاجها ووشاحها في اليوم التالي، وأضافت ملكة الجمال وهي حزينة بعد خسارتها فرصة تمثيل كندا في المرحلة النهائية من مسابقة «ملكة جمال الكون» في ديسمبر: «لقد صدمت، لقد كنت على وشك أن تتحقق أحلامي وفجأة بعد يوم من إعلان فوزي تبددت كل هذه الأحلام».
هذا وقالت مديرة المسابقة «دينيس دافيلا» في بيان لها: «تسبب الموظف عديم الخبرة في هذا الخطأ المطبعي عند إدخاله إلى الكمبيوتر علامات أعضاء لجنة التحكيم المكتوبة بخط اليد على قصاصات ورق، وكشفت مراجعة مستقلة في وقت لاحق هذا الخطأ».
واتضح أن «جاريدو» قد حصلت فعلا على لقب الوصيفة الثالثة إلى جانب «ريزا سانتوس» 26 عامًا.

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...