الثلاثاء، 7 مايو 2013

تجرد عامل من كل مشاعر الإنسانية وقام بذبح زوجته وأولاده الثلاثة 2013

 
 تجرد عامل من كل مشاعر الإنسانية وقام بذبح زوجته وأولاده الثلاثة أثناء نومهم داخل شقتهم بروض الفرج بعد مشادة بينه وبين ابنته.

تمكن رجال الأمن بالقاهرة من القبض على المتهم ، وأمر اللواء أسامة الصغير مدير أمن القاهرة بإحالته إلى النيابة التى تولت التحقيق .

كان اللواء جمال عبدالعال مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة قد تلقى إخطاراً بوصول ربة منزل وأبنائها الثلاثة مذبوحين إلى المستشفى على الفور أمر بتوجيه رجال البحث الجنائى بإشراف اللواء سامى لطفى نائب مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة حيث كشفت التحريات أن وراء الجريمة زوج المجنى عليها ووالد الأبناء الثلاثة ومن خلال أحد الأكمنة تمكن الرائد أحمد الجوهرى معاون مباحث روض الفرج من القبض على المتهم .

وتبين من التحريات التى أشرف عليها العميد أحمد الألفى مفتش المباحث أنه يمتهن أعمال البناء وأنه فى ليلة الحادث استيقظ من نومه فى وقت متأخر من الليل ليشاهد ابنته تتحدث فى الهاتف المحمول مع خطيبها فنهرها وطالبها بغلقه إلا أنها عيَّرته بأنها تنفق عليه وعلى الأسرة مما أثار حفيظته فانتظر حتى تأكد من نومها وباقى الأسرة وأحضر مطواه وذبح زوجته وابنتيه وابنه وفر هارباً إلا أن القدر كان بهم رحيما عندما لاحظ أحد الجيران باب الشقة مفتوحاً ليفاجأ بالجثث الأربع وسط بركة من الدماء.

تم إبلاغ رجال الأمن ونقلوا إلى المستشفى حيث تم إنقاذهم ومازالوا يرقدون فى المستشفى بحالة صحية خطيرة بين الحياة والموت وباشرت النيابة التحقيق .

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...