الأحد، 12 مايو 2013

عامل يطعن زوجته بأسيوط عقب إشهار إسلامها 2013

 
 قام عامل في أسيوط بطعن زوجته السابقة بعدة طعنات بالصدر والبطن؛ بسبب إشهار إسلامها ومحاولة ضم نجلها التلميذ بمدرسة الطليعة الابتدائية إلى حضانتها.
تلقى اللواء أبوالقاسم أبوضيف مدير أمن أسيوط بلاغا من العميد عصام الدسوقي رئيس مباحث المديرية يفيد قيام المتهم روماني فرحان أمير، ومقيم بقرية درنكة بالتعدي على زوجته حبيبة شعبان ـ 28 عاما ـ بسكين في أثناء محاولتها رؤية نجلها التلميذ بمدرسة الطليعة بمدينة أسيوط، وتم نقل المجني عليها إلى مستشفى أسيوط الجامعي.
أكدت تحريات المقدم شهاب جابر رئيس مباحث قسم أول أسيوط أن زوجة المجني عليها كانت تدعى عزة وليم ومنذ 4أشهر أشهرت إسلامها، وقامت بتغيير اسمها إلى حبيبة، وانفصلت عن زوجها بعد رفضها الرجوع عن الإسلام ومحاولته التعدي عليها عدة مرات.
وأشارت التحريات إلى أن الزوجة تريد رؤية نجلها الطالب بالمرحلة الابتدائية فقامت بالتوجه إلى مدرسة الطليعة لرؤيته وفي أثناء وجودها أمام المدرسة قام الزوج بالتعدي عليها وطعنها عدة طعنات.
تم تحرير محضر بالواقعة، وجاري إبلاغ النيابة للتحقيق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...