الخميس، 18 أكتوبر، 2012

كلب يبقى حارساً لجثة صديقته لأكثر من أسبوع

 
 حتى فى مملكة الحيوان يظل فقدان من يحب ليس بالشىء السهل وخير دليل على ذلك هو هذا الكلب الموجود فى قرية تدعى فيليبوفاكا بمنطقة بيرم الروسية حيث توفت صديقته أثناء عبورهم الشارع نتيجة اصطدامها بسيارة وظل واقفاً بجوار جسدها لمدة تزيد عن الأسبوع أملاً فى أن تعود إلى الحياة مرة أخرى وفقا لما ذكره موقع أوديتى سنترال.

ويقول شهود العيان إنهم رأوا الكلب يقوم بسحب جثة صديقته بعيدا عن الطريق بعد اصطدامها مباشرة وظل يحاول تحريك جسدها بواسطة كفوفه ومحاولة تدفئتها وحمايتها بجسده وخلال أيام انتشرت قصة وفاء هذا الكلب فى القرية الموجود بها.

كل من يمر من الأطفال أو البالغين يسمعون أصوات أنفاسه وقلبه الذى يئن من الحزن ونظراته الحزينة إلى جسد صديقته حتى ينخرطوا فى البكاء من المشهد ويقول أحد ساكنى القرية" إن الكلب حزين جدا ولا يدع أى شخص يقترب من جثة صديقته ويحاول دائما تدفئتها بجسده حتى أننا أطلقنا عليهم "روميو وجولييت".

وقد حاول بعض سكان القرية إبعاده عن جسدها ولكنه لا يدع أحد يقترب لمسافة 10 أقدام منها حتى وهم يحملون اللحم كطعام له.

وعندما يدرك هذا الكلب أن صديقته لن تعود إلى الحياة مرة أخرى فأنه سيجد العديد من المنازل المفتوحة له للأختيار من بينها، حيث يريد العديد من سكان القرية تبنى الكلب بعد أن شاهدوا ولاءه ووفاءه لصديقته.

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...