السبت، 20 أكتوبر، 2012

انتشار أمراض معدية بقرية بالأقصر بسبب تلوث المياه

 
اكتشف المجلس القومى للسكان بالأقصر ظاهرة انتشار مرض ديدان الأمعاء بين طلاب خمس مدارس بقرية الشغب بمركز إسنا جنوب الأقصر، ويرجع السبب إلى تلوث المياه.

وقال نشأت سعيد مدير المجلس القومى للسكان إن المجلس نظم قافلة طبية تستهدف القرى الأكثر فقرًا بالمحافظة، ومنها قرية الشغب جنوب الأقصر فرصدت القافلة بعد الكشف على طلاب المدارس حالات انتشار مرض معدٍ، وهو تواجد ديدان بالأمعاء فى جميع طلاب المدارس الابتدائية والإعداية بالقرية، وهى خمس مدارس وأيضًا تم رصد حالات انتفاخ وتقلصات بالبطن وإسهال مستمر فى جميع المواطنين الذين قدموا للكشف بالقافلة.

وأضاف أن القافلة التى تضم نخبة متميزة من الأطباء أرجعت ذلك إلى تلوث بمياه الشرب بالقرية.

وقال اللواء مجدى العوضى رئيس مجلس مركز ومدينة إسنا إنه على الفور تم تشكيل لجنة برئاسته من إدارتي الصحة والبيئة ومدير شركة مياة الشرب والصرف الصحى للوقوف على سبب المرض، وأمر أيضًا بضرورة نظافة دورات المياة بجميع المدارس المدارة بالمرض.

وقال سالم إبراهيم أحمد أحد مواطنين القرية "إن مياه الشرب بالقرية لا تصلح للشرب وأن مرشح المياه الوحيد الموجود بالقرية موجود على الترعة وليس على النهر النيل الأمر الذى يسفر عنه عدم صلاحية هذه المياه.

وأضاف زكريا محمد يوسف أن مواسير المياه الموجودة داخل باطن الأرض بالقرية متهالكة ما يتسبب منه وجود خلط بين الصرف الصحى وبين مياه الشرب وأن بالقرية 104 حالات فشل كلوى بسبب تلوث المياه.

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...