الأربعاء، 17 أكتوبر 2012

أمريكا وإسرائيل تستعدان لإجراء أكبر مناورات عسكرية مشتركة فى التاريخ


 
قال مسئول بارز فى الدفاع الجوى الأمريكى، الأربعاء، إن القوات والمعدات الأمريكية بدأت فى الوصول إلى إسرائيل استعدادا لما وصفه بـ"أكبر مناورات فى تاريخ العلاقات العسكرية الطويلة بين الولايات المتحدة وإسرائيل".
ولم يكشف الكولونيل كريغ فرانكلين عن تواريخ محددة، واكتفى بالقول إن المناورات ستبدأ فى نهاية أكتوبر ومطلع نوفمبر وستستمر "نحو ثلاثة أسابيع".
وصرح الكولونيل فرانكلين للصحفيين عبر الهاتف، أن التدريبات التى ستجرى تحت اسم "التحدى القاسى 2012" هى دفاعية ولا علاقة لها بالأزمة النووية مع إيران أو أية تطورات فى الشرق الأوسط أو الانتخابات فى الولايات المتحدة وإسرائيل.
وقال "رغم أن السيناريو وراءه الوضع الإجمالى فى الشرق الأوسط، فإن هذه المناورات ليست لها علاقة بأى حدث راهن معين"، مضيفا أن "المناورات ليس لها علاقة بالانتخابات القومية أو بأية توترات فى الشرق الأوسط".
وعند تأجيل هذه المناورات الواسعة المشتركة فى الدفاع الصاروخى والتى كان من المقرر أن تجرى فى الربيع، ألمحت وسائل الإعلام المحلية إلى أنها ربما تم إلغاؤها بسبب خلاف بين الرئيس الأمريكى باراك أوباما ورئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتانياهو، بسبب تهديدات إسرائيل بشن ضربة عسكرية ضد منشآت إيران النووية.
وتردد أنه تم تقليص حجم هذه المناورات رغم أن الكولونيل فرانكلين قال إن التغيرات التى طرأت عليها قليلة جدا.
وقال "إن الحجم الإجمالى لهذه المناورات وعدد القوات المشاركة فيها لم يتغير بشكل كبير.. والعدد الإجمالى للمشاركين فيها هو نفسه، ولم يجر سوى خفض التواجد الأمريكى فى إسرائيل

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...