السبت، 8 سبتمبر 2012

مصرع وإصابة "عشيقين " لزوجة فى مذبحة عائلية بالدقهلية

 
 شهدت عزبة حراز التابعة لقرية شاوة بمركز المنصورة محافظة الدقهلية، مذبحة عائلية، أسفرت عن مصرع وإصابة عشيقين لزوجة خائنة، لم تحفظ غيبة زوجها المسافر خارج البلاد، ولم تراع حرمة إقامتها فى منزل عائلة زوجها، الذى حولته إلى وكر لممارسة الرذيلة مع عشيقيها ، اللذين لقى إحدهما مصرعه بينما أصيب الآخر بإصابات بالغة بعدما ضبطتهما أسرة الزوج.

تلقى اللواء مصطفى باز مدير أمن الدقهلية إخطارا من الرائد رامى الطنطاوى رئيس مباحث مركز المنصورة بوفاة وليد محمود شهاب الدين 26 سنة سائق وذلك نتيجة إصابته بعدة إصابات متفرقة من الجسم وإصابة طارق على أبو خطرة صاحب محل كاوتش وذلك بعد اكتشاف أهل الزوج هانى، والمسافر لدولة ليبيا، من ضبط زوجته وتدعى شيماء إبراهيم البيومى 22 سنة ربة منزل، والتى استغلت تواجد الزوج بالخارج وأقامت عدة علاقات غير شرعية مع المجنى عليهما بمنزل الزوجية وقد حدثت خلافات مع بعضهم البعض أثناء تواجد أحدهما معها فى المنزل فسمع أهل الزوج مشادات كلامية فقاموا على إثرها بالصعود إلى الطابق الأعلى ليجدوا الزوجة ومعها العشيقان فانهالوا عليهما بالضرب فتوفى أحدهما وأصيب الآخر.


وقد اتهمت أسرة وليد محمود شهاب الدين (العشيق المتوفى) الزوجة باستدراجه لأسرة زوجها وقد اتهمت أسرة القتيل كلا من مسعد صادق بركات 57 سنة عامل ونجله محمد 25 سنة ميكانيكى وإسلام 20 سنة عامل والعشيق الثانى طارق بقتل ابنهم وقد تمكنت المباحث من ضبط المتهمين الخمسة واعترفت الزوجة الخائنة بإقامة علاقة غير شرعية مع المجنى عليه وأنها فوجئت بالعشيق الثانى يدخل عليهما بعد قطع علاقته بها منذ أسابيع وأثناء تفاوضه ومساومته لها وللمجنى عليه فوجئت بصعود أسرة زوجها وقاموا بالاعتداء عليهم، تم تحرير محضر بالواقعة وأمر شريف الشرنوبى وكيل النيابة ومحمد الحفنى مدير نيابة مركز المنصورة بإشراف المستشار راضى القصاص المحامى العام الأول لنيابات جنوب الدقهلية بحبس المتهمين الخمسة أربعة أيام على ذمة التحقيقات وتشريح الجثة.

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...