الجمعة، 14 سبتمبر 2012

بالصور مستشفى التحرير يستقبل جثة ضحية السفارة



استقبل مستشفى التحرير بإمبابة جثة أحد الأشخاص توفى إثر إصابته بطلقات الخرطوش في مناطق متفرقة بجسده، وقال مرافقه إن وفاته جاءت نتيجة إصابته خلال تواجدهما معا في محيط السفارة الأمريكية للمشاركة فى المظاهرات الاحتجاجية ضد الفيلم المسيء للرسول.
كان أطباء مستشفي التحرير بإمبابة قد فوجئوا بأحد الأشخاص يستقل سيارة أجرة وبصحبته جثة لشخص، وبسؤاله قرر أن المتوفى لقى مصرعه أثناء تواجده بمحيط السفارة الأمريكية، فقاموا بإخطار قسم شرطة إمبابة بالواقعة، والتحفظ على الجثة داخل ثلاجة المستشفى لحين وصول رجال المباحث.
وانتقل رجال مباحث قسم إمبابة إلى المستشفى، وتبين أن المتوفى يدعى إسماعيل رشاد إسماعيل (35 سنة) مصاب بطلقات خرطوش بأماكن متفرقة بجسده، وبسؤال مرافقه الذي أحضره للمستشفي ويدعى سيد سعد (31سنة- سباك)، أوضح أنه كان بصحبة المجني عليه بمحيط السفارة الأمريكية منذ الأمس للمشاركة فى المظاهرات الاحتجاجية ضد الفيلم المسيىء للرسول الكريم، وأنه فوجئ عصر اليوم بإصابته بطلقات خرطوش فأسرع بنقله إلى المستشفي لإسعافه إلي أنه توفي متأثرا بإصابته.
وتبين من إجراء الكشف الجنائي على المتوفى ومرافقه أن المتوفى سبق اتهامه في 15 قضية متنوعة مشاجرة وضرب ومخدرات وشيكات وهروب من مراقبة، كما تبين أن مرافقه سبق ضبطه في 4 قضايا سلاح ومخدرات، تحرر محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيق، وتم تشكيل فريق بحث لكشف ملابسات الواقعة.

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...