الاثنين، 3 سبتمبر، 2012

مدرس يقتل شقيق زوجته لخلافات عائلية بزفتى

 
شهدت قرية شرشابة التابعة لمركز زفتى، جريمة قتل بشعة، راح ضحيتها مدرس أزهري عندما اعتدى عليه وعلى شقيقه، زوج شقيقتهما لخلافه مع زوجته، ومحاولة الشقيقين التدخل لإنهاء الخلافات بين الزوجين.


تم تحرير محضر بالبلاغ، وألقي القبض على المتهمين، وأخطرت النيابة التي تولت التحقيق.


كان اللواء صالح المصري- مدير أمن الغربية، قد تلقى بلاغًا من مستشفى زفتى العام بوصول (إبراهيم عبد العظيم البحراوي، 27 سنة) مدرس بالأزهر، مصابًا بطعنة نافذة بالبطن، ولفظ أنفاسه الأخيرة فور وصوله المستشفى، كما وصل للمستشفى شقيقه (علي، 25 سنة) عاطل، مصابًا بكدمات وجروح متفرقة.


وبالانتقال وسؤال الثاني، أكد أن خلافًا نشب بين شقيقته وزوجها (هشام عبد الفتاح النادي، 37 سنة) مدرس، وعندما تدخل هو وشقيقه المجني عليه للصلح بينهما، نشبت بينهم مشاجرة تدخل فيها (محمد عبد الفتاح) شقيق الزوج، واعتديا عليهما بالضرب بآلات حادة، ما أسفر عن مقتل شقيقه.


وألقي القبض على المتهمين، وأحيلا للنيابة التي قررت التصريح بدفن الجثة بعد تشريحها، واستعجال تحريات المباحث حول الواقعة، وقررت حبس المتهمين على ذمة التحقيق.
 

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...