الجمعة، 31 أغسطس، 2012

أسرة نجلاء وفا بعض الأشخاص تسببوا فى الوقيعة بينها وبين الأميرة

 
قالت شيرين فريد، منسقة رابطة المعتقلين المصريين في السعودية، إن المعتقل هو من يسجن دون وجود تهمة محددة، وأضافت أن عدد المعتقلين المصريين في السعودية بلغ 36 معتقلاً دون توجيه تهم محددة لهم.

وأضافت شيرين -خلال استضافتها وأسرة نجلاء وفا المعتقلة بالسعودية ببرنامج "ممكن" والذي يقدمه الاعلامي خيري رمضان- أن الأسر المصرية لا تبلغ بإلقاء القبض على ذويهم لعدم توفر معلومات عن أقاربهم المعتقلين إلا بعد اعتقالهم بسنوات، مضيفة أن الخارجية لا تهتم إلا بعد التقدم بشكوى لهم بفترة طويلة.

وأشارت إلى أن نجلاء قابلت وزير الخارجية ولكن لم يتم اتخاذ أي خطوة بعد ذلك اللقاء، وأنه تم عمل العديد من الوقفات الاحتجاجية لإيصال صوتهم إلى الرئيس ولكن دون جدوى.

وقالت والدة نجلاء -إن ابنتها شخصية مرحة خيرة متدينة وخريجة كلية التجارة وإنها سافرت إلى اليابان لمدة 6 سنوات لدراسة تنسيق الزهور، وأضافت أن نجلاء اتفقت مع أميرة سعودية على إنشاء مشروع مشترك للزهور، وأنه تم اعتقالها لمدة سنة و8 شهور دون تقديمها إلى المحاكمة.

وأضاف والد نجلاء أنه بعد سماع خبر تقديمها للمحاكمة شعرت بسعادة بالغة وذلك لاقتناعها ببراءتها، مشيرًا الى أنها حرمت من حقها في الدفاع عن نفسها لعدم تمكنهم من توكيل محام سعودي لها، وصدر حكم الـ 500 جلدة وكان الحكم نهائيًا.

وقال إن المشكلة وقعت بسبب بعض الأشخاص المحيطين بالأميرة بعد محاولتهم القيام بمناقصات غير مشروعة ما أثار حفيظة نجلاء ورفضها لذلك ما دفعهم للوقيعة بين نجلاء والأميرة السعودية، وأنه خلال وجود نجلاء في زيارة قصيرة إلى مصر فوجئت بخبر اقتحام المكتب وعند عودتها إلى السعودية تم إبلاغها بمنعها من السفر.

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...