الثلاثاء، 21 أغسطس، 2012

شاب يحاول نبش قبر أمه صباح العيد بعد وفاتها وهو في السجن

 
حاول شاب عشريني نبش قبر أمه في مقبرة صديان بحائل وسط حالة من البكاء الهستيري، وتفاجأ الزائرون به يحفر القبر بيديه وتم منعه من ذلك بصعوبة بالغة مرددا “إنها أمي فاتركوني”.

وبحسب صحيفة “الجزيرة”، أوضح أحد شهود العيان أن الشاب لا تبدو عليه أي أعراض نفسيّة، وبعد التقصي اتضح أنه انقطع عن والدته فترة طويلة قضاها في السجن وتوفيت قبل فترةٍ من خروجه.


وأضاف أن الشاب لم يتمكن من رؤي أمه حينها، فلم يكن منه إلا أن حضر إلى المقبرة ليقف على قبرها ويجهش بالبُكاء

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...