الاثنين، 27 أغسطس، 2012

ننشر تفاصيل قصة السوري الذي هدد بتفجير جامعة الدول العربية

 
 هدد مواطن سوري بتفجير جامعة الدول العربية بالقاهرة، مُدعياً أن لديه قنابل وضعها بسيارة أوقفها أمام مقر الجامعة بالقرب من ميدان التحرير، مما أثار حالة من الذُعر، وألقى الأمن القبض عليه.
وقال الناشط السوري عبيده العثمان لـ''مصراوي'' أن المواطن السوري والذي يُدعى محمد أحمد، فقد أسرته المكونة من 8أفراد بصاروخ من طائرة للجيش النظامي السوريا بدرعا، الليلة الماضية، ولم يتبقى من الأسرة إلا هو، وهو الأمر الذي أثار غضبه، وجعله يتوجه إلى جامعة الدول العربية مُدعياً وجود قنابل معه، محاولاً تفجير نفسه، وذلك لأننا نرى أن الجامعة هي السبب فيما يحدث من مجازر هناك.
وتابع الناشط السوري: كنا متواجدين بالخيمة السورية الواقعة بجوار جامعة الدول وفوجئنا بسيارات الإسعاف والمطافئ والشرطة تأتي إلى المكان، وقام الأمن باقتياده إلى الداخل، وتبين عدم صحة ما قاله، وحاولنا التدخل للإفراج عنه، مراعاة للظروف التي يمر بها بعد فقدان أسرته، إلا أن الأمن رفض، وسنحاول الاتصال بالمجلس الوطني السوري للتدخل من أجل إطلاق سراحه

مصراوي

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...