الجمعة، 3 أغسطس 2012

الكشافات والشموع وأطفال الحضانات مهددون بالموت

 
منسق شباب الأطباء: أجريت جراحة علي ضوء "موبايل" بمستشفي التأمين الصحي بشبرا
د. أحمد فاروق: أطفال توفوا في الحضانات بسبب انقطاع التيار.. وأطباء يضطرون لاستخدام الكشافات والشموع لإجراء العمليات
د. مني مينا : انقطاع الكهرباء يمثل خطورة شديدة علي حياة المرضي .. ود أحمد حسين : " كارثة " يجب التصدي لها



حذر أطباء من تكرار انقطاع الكهرباء عن المستشفيات، وطالبوا المسئولين بمنع تكرارها للحفاظ علي حياة المرضي، وأكد عدد من الأطباء أن أكثر من عملية جراحية تم إجرائها علي نور "الموبايلات" والشموع والكشافات، وحملوا وزارة الصحة مسئولية توفير مولدات كهرباء بشكل كافي .
وقال د.أحمد عاطف منسق حركة "شباب الأطباء" فقال أن الكهرباء انقطعت منذ يومين عن مستشفى النيل للتامين الصحي بشبرا الخيمة الساعة الثانية فجرا ، وأن المولد لم يكن يعمل إلا في 3 ادوار فقط من أصل 7 ، وأوضح أنه كان بغرفة العمليات، وأنه كان يجري عملية إصلاح فتق اربي أسفل البطن، وأنه أضطر لإكمال العملية على نور"الموبايل".
وفي نفس السياق، قال د.أحمد فاروق المتحدث باسم جمعية "أطباء التحرير" أنه شاهد انقطاع الكهرباء في أكثر من مستشفي خلال الفترة السابقة، وأن بعض الأطباء يضطرون لاستخدام الكشافات والشموع لإجراء العمليات الجراحية والكشف على المرضي، لافتا إلى أن أطفال توفوا بالزقازيق بسبب انقطاع الكهرباء عن الحضانات منذ أكثر من أسبوع، وشدد على المسئولين سرعة إيجاد حل للمشكلة حتى لا يفقد المرضي حياتهم داخل المستشفيات وغرف العمليات.
وكشف د.أحمد حسين عضو مجلس نقابة الأطباء أنه تلقي شكاوي من أكثر من مستشفي بانقطاع الكهرباء بشكل مستمر خاصة مستشفيات الصعيد، لافتا إلى أن هذه الظاهرة "كارثة " يجب التصدي لها، وحمل وزارة الصحة والكهرباء مسئولية وفاة أي مريض بسبب انقطاع الكهرباء، مطالبا بتوفير مولدات كهرباء بكل مستشفي.
وقالت د.مني مينا منسق "أطباء بلا حقوق" وعضو مجلس نقابة الأطباء في تصريحات لـ "البديل" أن معظم الأجهزة بالمستشفيات تعمل بالكهرباء، ومنها غرف العمليات وثلاجات الدم، وحضانات الأطفال ، موضحة أن انقطاع الكهرباء عن أي مستشفي يمثل خطورة شديدة، وأن واجب الدولة توفير البدائل في حال انقطاع الكهرباء حفاظا علي حياة المرضي .
 

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...