السبت، 25 أغسطس، 2012

موقع إسرائيلي مصر تسعى للحصول على أسلحة نووية من الصين

 
 كتب عبدالمنعم حلاوة
زعم موقع "ديبكا" الاستخباراتي الإسرائيلي أن مصر اتخذت خطوات جادة لتطوير قدراتها النووية العسكرية والحصول على تكنولوجيا صاروخية متقدمة خلال الفترة القادمة، وهو ما يهدد أمن إسرائيل ويدفعها للتحرك بفاعلية لمواجهة هذا الخطر.

وادعى الموقع الإسرائيلي أن الصين هي السوق الذي تسعى مصر للشراء منه، وان زيارة الرئيس محمد مرسي القادمة للصين، ستشهد سعى مرسي لإقناع الجانب الصيني بمنح مصر المزيد من التكنولوجيا النووية العسكرية التي يمكن من خلالها الحصول على الأسلحة النووية، فضلا عن تطوير القدرات الصاروخية المصرية بواسطة خبرا صينيين من أجل تطوير المنظومة الصاروخية المصرية لتصبح قادرة على حمل رؤوس نووية.

وطالب الموقع المقرب من الاستخبارات الإسرائيلية، إسرائيل والولايات المتحدة ينبغي عليهم التحرك بقوة لوقف سباق التسلح النووي في المنطقة ومنع مصر من تعزيز قدراتها في هذا المجال، خاصة بعد الأنباء التي تواترت مؤخرا عن سعي السعودية هي الأخرى للحصول على تكنولوجيا نووية، من الصين.

وكان خبراء إسرائيليون قد أشاروا إلى رئيس الاستخبارات السعودية الأمير "بندر بن سلطان" قام منذ فترة بزيارة سرية للصين للاتفاق على شراء أسلحة نووية صينية وكذلك صواريخ بالستية متطورة قادرة على حمل رؤوس نووية من طرازات مختلفة منها "سي إس إس-5"، دونج-فنج 21 وإم أر بي أم ((CSS-5 Dong-Feng 21 MRBM .

ومن المتوقع أن تقوم السعودية بانشاء قاعدة خاصة بهذه الأسلحة، وسيعمل خبراء صينيون على تدريب العسكريين السعوديين على استخدامها.

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...