الأربعاء، 8 أغسطس، 2012

رئيس جنايات القاهرة يطلق النار على طفل ألقى قمامة أمام بيته بقليوب

 
شهدت مدينة قليوب حادثا مأساويا، بعد قيام رئيس محكمة جنايات القاهرة بإطلاق الأعيرة النارية تجاه طفل، فأصابت إحداها فخذه الأيسر، وذلك بسبب إلقاء الطفل القمامة أمام منزله.

تم نقل المصاب إلى مستشفى قليوب العام وتحرر المحضر 2204 إدارى قسم قليوب لسنة 2012م، وتم إخطار المحامى العام الأول لنيابة جنوب بنها الكلية لتتولى النيابة التحقيقات.


تلقى اللواء أحمد سالم جاد مدير أمن القليوبية إخطارا من مأمور قسم قليوب بالواقعة، انتقل على الفور اللواء محمد القصيرى مدير مباحث القليوبية وقيادات المديرية لمكان الواقعة، فتبين من التحريات تجمع بعض الأهالى أمام منزل المستشار، محمد سعيد الدسوقى، رئيس محكمة جنايات القاهرة، بناحية أبو سنة دائرة القسم وقرروا بإطلاق المستشار أعيرة نارية أصابت "عمر أحمد توفيق" ( 14 سنة عامل بالأجر اليومى ومقيم ذات الناحية) بالفخذ الأيسر، لها فتحة دخول وخروج، وتم نقل المصاب لمستشفى قليوب العام وقام العقيد جمال الدغيدى رئيس فرع البحث الجنائى بشبرا وقيادات المديرية بمحاولة صرف الأهالى المتجمعين.


فيما قدم المستشار مذكرة تفيد تجمع مجموعة من أهالى العزبة يقودهم "عبد الله أحمد عبد الله" (طبيب)، بدعوى أنه من الفلول ، فقام بإطلاق ثلاثة أعيرة نارية فى الهواء من سلاحه المرخص (طبنجة) خشية حدوث تعدى عليه وأسرته.


وانتقل رجال المباحث للمستشفى وسؤال المصاب، فقرر أنه أثناء قيامه بإلقاء القمامة بالمصرف الكائن بالقرب من منزل المستشار فوجئ بتعدى نجله "سامح محمد سعيد الدسوقى"، عليه بالسب، طالبا منه عدم إلقاء القمامة بذلك المكان، فتبادلا السباب وتدخل والد الأخير، الأمر الذى أدى لحضور بعض أهله لمعاتبة المستشار، وحال ذلك قام الأخير بإطلاق الأعيرة النارية واتهمه بإحداث إصابته.

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...