الثلاثاء، 28 أغسطس، 2012

مشروع رهيب جداااا يربط بين الصين ومصر ووسيله مواصلات رهيبه السرعه

 
 الثلاثاء، 28 أغسطس 2012 - 20:00

الرئيس مرسى والرئيس الصينى
بكين - عبير عبد المجيد

أكد الدكتور ياسر على، المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، أن مباحثات الرئيس المصرى محمد مرسى مع الرئيس الصينى، تناولت مجموعة من المقترحات والمشروعات المهمة، منها زيادة عدد رحلات الطيران بين القاهرة وبكين من رحلتين أسبوعيا لتصل إلى 10 رحلات، ومشروع قطار فائق السرعة يختصر زمن الرحلة بين القاهرة وإسكندرية إلى 40 دقيقة، كما طرحت فكرة إقامة أسطول مصرى لصيد الأسماك بالتعاون مع شركات صينية.


وفيما يخص البحث العلمى، قال على: إن الرئيس أكد أهمية أن تكون هذه القضية من الأولويات المصرية بالمرحلة القادمة، مقترحا أن تنقل الصين مجموعة من برامج التدريب، لإعداد كوادر مصرية.

وأضاف على: إن الرئيس أوضح ضرورة الوضع فى الاعتبار قضية القروض، لافتا إلى أن مصر تحتاج فى المرحلة المقبلة، ودائع بالبنك المركزى، الأمر الذى وعد الجانب الصينى ببحثه، كما أوضح أنه سيتم غدا وضع إطار زمنى لحل مشكلات الاستثمار الصينى فى مصر وبالتحديد بالمنطقة الصينية المتوقفة فى شمال غرب قناة السويس.

وتابع على: ثم انتقل حوار الرئيس المصرى إلى الحديث عن الشأن الإقليمى وجرى حوار حول القضية الفلسطينية والقضية السورية، والمبادرة الرباعية بين مصر وتركيا والسعودية وإيران، وإمكانية مشاركة الصين فيها، وشدد الرئيس على دعم قضية التغيير فى سوريا دون أى تدخل عسكرى.

وقال المتحدث باسم رئيس الجمهورية: إن الرئيس الصينى عرض عدة نقاط كإطار عام للتأكيد على الشراكة الإستراتيجية بين مصر والصين، أولها: المصالح المشتركة والتعاون على مستوى الدولة ووجود آليات للحوار والتشاور بين البلدين، والعلم بموارد مصر من قناة السويس، مؤكدا أن الصين لن تفعل أى شىء يسىء إلى مصر فى هذا الشأن مثل إقامة السدود أو ما شابه ذلك، بالإضافة إلى أن الإطار الاقتصادى يمثل حوارا مهما، مع طرح زيادة الاستيراد من مصر خاصة أن هناك خللا فى الميزان التجارى، وتدريب كوادر مصرية فى الصين وتعزيز الاستثمارات وزيادة الاستيراد ودعم الشركات الصينية فى مصر.


وتابع على: فى إطار ذلك أعلن الرئيس الصينى أنه سيدعم قطاع السياحة فى مصر، وتم إلغاء التحذير للمواطنين الصينيين، وقررت الحكومة إعطاء مصر منحة تبلغ 450 مليون يوان صينى ما بين 2012 و2015.

كما انضم للقاء مجموعة من رجال الأعمال الذين استمع لهم الرئيس المصرى منهم إبراهيم صالح، ومحمد فريد خميس، وأسامة الشاعر، وحسن مالك.

وأكد محمد فريد خميس، أنه سيقوم غدا بتوقيع اتفاقية للبتر وكيماويات، والتى تهدف إلى زيادة تصدير البتروكيمايات من 10 ملايين إلى 100 مليون وزيادة الواردت من السجاد إلى 20 ضعفا.

وأكد خلال مباحثاته أن الشعب المصرى ينظر إلى الصين كصديق والرئيس شرح تأثير مصر للشرق الأوسط وكبوابة لأفريقيا وأن الصين دولة عظمى كبيرة وأن الاقتصاد المصرى لديه إمكانات كبيرة وتحتاج إلى العمل مع الأصدقاء فى مشروع نهضة حقيقى.

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...