الاثنين، 20 أغسطس، 2012

شاهد عدد الغرقى فى اسكندرية خلال شهرين !!

 
قبل ختام الموسم الصيفي عقب شهر رمضان الكريم بأيام حصرت مديرية امن الاسكندرية عدد الغرقى منذ بداية الموسم الصيفي في شهر يونيو حيث وصل عدد الغرقي به الى 30 غريقا، بينما ارتفع العدد في شهر يوليو ووصل الى 35 غريقا ومع بداية شهر اغسطس الجاري سجلت أقسام شرطة المحافظة عدد 10 حالة غرق. و ارتفاع عدد الغرقي كان في شاطئ النخيل حيث وصل عدد الغرقي في شاطي النخيل في بداية شهر يونيو 16 غريقا، ثم في شهر يوليو 25 غريقا ثم في بداية الشهر الجاري وصل عدد الغرقي بالشاطئ ذاته الي 20 غريقا وجميعهم من الاقاليم الذين يأتون لقضاء الصيف بالمحافظة. واكدت الاحصائية الرسمية انخفاض اعداد الغرقي هذا العام عن سابقه الذى شهد منذ عام 2009حتي عام 2010 130 غرقا ما يؤكد انخفاض الاعداد في هذا الموسم. واوضح اللواء ايهاب فاروق وكيل وزارة السياحة سابقا ان 75% من حالات الغرق التى شهدتها الشواطئ كانت لشواطئ تابعة لجمعيات خاصة تدار بمجلس ادارة وبالاخص شاطئ النخيل وان ما حدث من حالات غرق بشواطئ الاسكندرية كان نتيجة نزول المصطافين للبحر فى غير المواعيد الرسمية للنزول مستدلا بالاشارات التى تم فيها تسجيل وقت حالات الغرق والذى ثبت انها كانت جميعها في الساعة 10 مساء وحتى السادسة صباحا وهو الوقت الذى لا يوجد فيه انقاذ بحرى وان السبب الاول فيها يرجع الى سلوكيات المواطن. وفجر المهندس محمد المنصورى رئيس الاتحاد الدولى للغوص مفاجأة عندما كشف ان الحاجز المائى لشاطئ النخيل به عيوب فنية تؤدى الى وجود تيارت بحرية فى اماكن من المفترض انها آمنة فى السباحة فضلا عن ان الشاطئ تصل مساحته الى 1600 مترا وبه 4 غطاسين فقط مما يعرض حياة المواطنين للغرق.

 

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...