الثلاثاء، 21 أغسطس، 2012

الولايات المتحدة لا يجب أن يحضر مرسي مؤتمر عدم الانحياز في طهران

 
 قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، فكتوريا نولاند، إن إيران لا تستحق أن يزورها وفود رفيعة المستوى من مصر والأمم المتحدة، لأنها تحاول استغلال مؤتمر عدم الانحياز للتلاعب بالحضور والتهرب من التزاماتها نحو مجلس الأمن الدولي والوكالة الدولية للطاقة الذرية، حسبما ذكرت صحيفة جيروساليم بوست الإسرائيلية.

وردا على سؤال حول زيارة الرئيس محمد مرسي وبان كي مون، الأمين العام للأمم المتحدة، لطهران، لحضور اجتماعات قمة عدم الانحياز في نهاية أغسطس، صرحت نولاند أن الولايات المتحدة لها موقف معارض لزيارات دبلوماسيين مصريين ومسؤولين في الأمم المتحدة رفيعي المستوى لإيران.

وأضافت الصحيفة أن إسرائيل ضاعفت من جهودها لإقناع المجتمع الدولي بعدم حضور المؤتمر، لأن الحضور يضفي شرعية على نظام طهران، التي تقوم بالدعاية للمؤتمر باعتباره علامة على أن إيران ليست في عزله.

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...