الاثنين، 27 أغسطس، 2012

مقتل مصريين فى ليبيا واحتجاز 400 كرهائن فى هجوم مسلح على منازلهم

 
قتل عاملان مصريان فى ليبيا وأصيب آخران واحتجز 400، إثر هجوم مسلحين ليبيين على مساكنهم، فى شارع الشوك بمدينة أبوسليم فجر أمس، فيما تعامل ثوار المنطقة مع المسلحين، الذين سرقوا أموال المصريين، وفقاً لرواية عدد من أهالى وأقارب الضحايا.
وقال خيرى أبوعيشة، عضو اللجان الشعبية بمركز إطسا فى محافظة الفيوم، إن مصريين مقيمين فى ليبيا، أبلغوه بتعرضهم لهجوم مسلح، والاستيلاء على مدخراتهم وجوازات سفرهم واحتجاز عدد منهم كرهائن، بينهم بدوى زكى جمعة، وإبراهيم زكى جمعة، ومحمود رجب محمد، وربيع محمد شعيب، من قرية بحر أبوالمير.
وأوضح أن المصابين هما فتحى عبدالتواب أحمد عبدالباقى، 32 سنة، وأصيب بطلق نارى فى الرأس، وسعد جابر عبدالعظيم، 18 سنة، بكدمات وطلق رش فى ساقه، وأكد اتصاله بمحافظ الفيوم ومحاولة إبلاغ «الخارجية» دون جدوى، فيما نفى المحافظ أحمد على لـ«الوطن» تلقى أى إخطارات من الأهالى بالواقعة، واقترح على أهالى الضحايا تقديم مذكرة بمعلوماتهم عن المحتجزين.
وقال عبدالعظيم جابر، زوج شقيقية المصاب فتحى عبدالتواب، من قرية السلام، إن قريبه عامل بناء سافر إلى ليبيا، دون تأشيرة دخول، منذ حوالى 70 يوماً، للعمل هناك، بحثاً عن لقمة العيش، والإنفاق على أسرته المكونة من زوجة و4 أطفال أكبرهم فى السادسة من عمره. وأضاف: أكد لى ابن عمى المقيم هناك أن الشرطة تحتجز عدداً من المصريين، وأخلت سبيل مواليد 93 و94 و1995، وحررت محاضر للباقين

الوطن

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...