الجمعة، 24 أغسطس 2012

واشنطن تحزر رعاياها من التواجد في أماكن تظاهرات 24 أغسطس

 
 كتب - سامي مجدي:
حذرت السفارة الأمريكية بالقاهرة رعاياها في مصر من مغبة التواجد في الأماكن التي قد تشهد تجمعات كبيرة خلال مظاهرات ''24 أغسطس'' اليوم الجمعة.
وذكرت السفارة ، في رسالة أمنية لرعاياها بمصر حول المظاهرات المحتملة نشرتها على موقعها الإلكتروني، أن ''جماعات تدعو لثورة ثانية استخدمت على مدى الأسابيع الماضية وسائل التواصل الاجتماعي للدعوة إلى احتجاجات اليوم للتنديد بالإخوان المسلمين والحكومة التي يقودها إسلاميون''.
وأضافت أن ''هناك كذلك دعوات من جماعات تدعم الإخوان المسلمين للقيام بمظاهرات.. وبالرغم من انه من غير الواضح أعداد أي من الجانبين ستسيطر على الشوارع اليوم، الا أنه يتعين على المواطنين الامريكيين رغم ذلك أن يكونوا على وعي وبينة من ذلك وان يتجنبوا أي تجمعات كبيرة''.
وأوضحت أن المناوئين للإخوان المسلمين يدعون للتجمع أمام قبر الجندي المجهول بمدينة نصر وقصر الًرئاسة بمصر الجديدة وميدان التحرير، وكذلك أمام قيادة المنطقة الشمالية بالإسكندرية.
ونبهت السفارة الامريكية رعاياها إلى ''أن اشتباكات قد تنشب إذا حدث تلامس بين هاتين المجموعتين في أي من تلك المواقع''.
وكان عدد من القوى والأحزاب السياسية في مصر قد دعوا لمظاهرة يأملون أن تكون حاشدة للتعبير عن ''مخاوفهم'' من سيطرة الإخوان المسلمين على الساحة السياسية في البلاد حسب قولهم.
ويسعى المنظمون إلى حشد مليون شخص في أنحاء البلاد، ومن بين مطالبهم أن يتخذ الرئيس محمد مرسي موقفا صارما من تصريحات بعض الشخصيات الدينية وبعضها محسوب على الإخوان المسلمين التي تحرم التظاهر السلمي احتجاجا على ما يرونه ''أخطاء'' التيار الإسلامي، وعلى رأسه جماعة الإخوان المسلمين.
ويشارك في التنظيم ممثلون عن اتحاد 24 أغسطس للقوى الوطنية وبعض الحركات والائتلافات.
اخبارك

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...